تغطية مباشرة

مسؤولة فلسطينية تشيد بالدور الرائد للملك محمد السادس في رعاية القدس ودعم المقدسيين

أخبار
الأربعاء ٠٧ دجنبر ٢٠٢٢
20:35
استمع المقال
مسؤولة فلسطينية تشيد بالدور الرائد للملك محمد السادس في رعاية القدس ودعم المقدسيين
ميدي1نيوز وو.م.ع
استمع المقال

أشادت صفاء ناصر الدين، أمين عام هيئة الرئاسة بجامعة القدس، اليوم الأربعاء بفاس، بالدور الرائد للملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، في رعاية مدينة القدس ودعم صمود المقدسيين.

وعبرت ناصر الدين، في كلمة لها خلال ورشة علمية نظمتها وكالة بيت مال القدس الشريف بتعاون مع وكالة التنمية ورد الاعتبار لمدينة فاس بدعم من وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، حول موضوع "بين فاس والقدس: حماية العمارة الأثرية وصيانتها واجب مشترك للإنسانية"، عن امتنانها للدعم المتواصل الذي يقدمه للملك محمد السادس لدعم صمود الفلسطينيين بشكل عام والمقدسيين بشكل خاص في مواجهة ممارسات وانتهاكات سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

كم نوهت بالدور الهام لوكالة بيت مال القدس الشريف في تقديم الدعم للمقدسيين، منذ سنوات طويلة، في قطاعات مختلفة ذات أهمية وحيوية.

في سياق متصل، أكدت ناصر الدين أن مدينة القدس تعد من أعرق المدن تاريخيا وجماليا، مبرزة أن جامعة القدس تضطلع بدور هام في الحفاظ على عراقة وأصالة المدينة، والدفاع عنها ضد محاولات التهويد الإسرائيلية.

وأكدت حرص الجامعة على تطوير وتوسيع المرافق و الحفاظ على الإرث المعماري التراثي والثقافي لمدينة القدس وحفظ الهوية المقدسية.

تجدر الإشارة إلى أن انعقاد هذه الورشة، الذي جرى بحضور المفتش العام لقطاع إعداد التراب الوطني والتعمير، والمدير المكلف بتسيير وكالة بيت مال القدس الشريف، وممثل سفارة دولة فلسطين بالرباط وشخصيات أخرى، يندرج في إطار زيارة وفد من المُهندسين الفلسطينيين من القدس للمملكة المغربية في الفترة ما بين 5 و 12 ديسمبر الجاري.

وتمت بالمناسبة المصادقة على الوثيقة المرجعية لترميم وصيانة المباني الأثرية في القدس، التي سيجري اعتمادها ضمن دليل المساطر والإجراءات، الذي ينظم تدخلات وكالة بيت مال القدس الشريف في قطاع الترميم والإعمار في مدينة القدس.

وعرفت الورشة مشاركة خبراء من وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة ومهندسين فلسطينيين من جامعة القدس، ومن اليونيسكو والإيسيسكو ووكالة التنمية ورد الاعتبار لمدينة فاس وجمعية فاس سايس، بالإضافة إلى رئيس جمعية المهندسين المعماريين في القدس، والهيئة الوطنية للمهندسين المعماريين والوكالة الحضرية لفاس، فضلا عن عدد من الأساتذة الباحثين المنتمين للجامعات وللمدارس العليا بجهة فاس مكناس.

وكالة بيت مال القدس الشريف
وكالة التنمية ورد الاعتبار لمدينة فاس
دعم صمود الفلسطينيين