تغطية مباشرة

العناصر الجديدة المدرجة في قائمة اليونيسكو للتراث الثقافي غير المادي

أخبار
السبت ٠٣ دجنبر ٢٠٢٢
16:38
استمع المقال
العناصر الجديدة المدرجة في قائمة اليونيسكو للتراث الثقافي غير المادي
ميدي1 نيوز.كوم و و.م.ع
استمع المقال

في ما يلي العناصر الجديدة التي تم إدراجها في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل خلال الدورة ال17 للجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي المنعقدة بالرباط، برئاسة المغرب، من 28 نونبر الماضي إلى 3 دجنبر الجاري:

1- ألبانيا: مهارات صناعة رداء الجوبليتا والحرف اليدوية المرتبطة به واستخدامه

يعد رداء الجوبليتا زيا مصنوعا يدويا ترتديه النساء والفتيات في شمال ألبانيا. وكان يستخدم في الماضي في الحياة اليومية منذ سن البلوغ، ولكن تراجع استخدامه وإنتاجه في العقود الأخيرة بسبب عوامل اجتماعية وسياسية واقتصادية متعددة. واليوم قلة من النساء لديها إلمام كامل بصناعة هذا الرداء، ويندر توارث تلك المعارف ضمن العائلة. وعلى الرغم من ذلك، احتفظ رداء الجوبليتا بأهميته الاجتماعية والروحية، ولا يزال يعتبر جزءا أساسيا من هوية سكان المرتفعات.

ومنحت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي أيضا مبلغا قدره 91,000 دولار أمريكي كمساعدة مالية من صندوق صون التراث الثقافي غير المادي بغية ضمان صون هذا العنصر.

2- شيلي: فخار كينشمالي وسانتا كروز دي كوكا

يتضمن فخار كينشمالي وسانتا كروز دي كوكا قطعا ذات استخدامات عملية وأخرى للزينة، وهي تتميز بلونها الأسود مع لمسات من الأبيض، وتصنع هذه القطع باستخدام تقنيات تعود إلى قرون مضت. وتحفظ النساء المعارف والممارسات المرتبطة بصناعة الفخار، وهي تمثل مصدرا لاستقلاليتهن الاجتماعية والاقتصادية، بيد أن العوامل السكانية والبيئية والظروف الاجتماعية غير المستقرة تهدد مقومات استمرارية هذا العنصر، فعلى سبيل المثال، تتزايد صعوبة الحصول على المواد الخام من جراء فقدان التنوع البيولوجي وتدهور التربة.

3- تركيا: الأعمال الحجرية التقليدية في أخلاط

تشير الأعمال الحجرية التقليدية في أخلاط إلى المعارف والأساليب والمهارات المتعلقة باستخراج أحجار أخلاط البركانية ونحتها واستخدامها، وهي تستخدم في أعمال العمارة مثل المنازل والمساجد، فضلا عن استخدامها في شواهد القبور والنوافير وغيرها من القطع الفنية. وتهدد عدة عوامل مقومات استمرار هذه الممارسة، مثل التغيرات السكانية (صعوبة إيجاد متدربين مهنيين بسبب تناقص أعداد السكان والهجرة إلى المناطق الحضرية)، وانتشار تقنيات ومواد البناء الحديثة في المنطقة.

4- فييتنام: فن صناعة الفخار الخاص بشعب تشام

معظم منتجات تشام الفخارية هي عبارة عن أوان منزلية وقطع تستخدم لأغراض دينية وفنية وهي من صنع النساء. وتتوارث العائلات المعارف والمهارات اللازمة لممارسة هذا الفن، وتعد ممارسة صناعة الفخار مصدر دخل ووسيلة لصون عادات شعب تشام في فييت نام.

وعلى الرغم من الجهود المبذولة لصون هذا الفن، فإن مقومات استمراره مهددة من جراء التوسع الحضري وتأثيره في إمكانية الحصول على المواد الخام، وضعف تأقلمه مع اقتصاد السوق، وعزوف الشباب عنه.

اليونيسكو
التراث الثقافي غير المادي