تغطية مباشرة

ألعاب البحر الأبيض المتوسط بالجزائر .. تنديد بقرار منع الوفد الإعلامي المغربي من التغطية

رياضة
الخميس ٢٣ يونيو ٢٠٢٢
19:49
استمع المقال
ألعاب البحر الأبيض المتوسط بالجزائر .. تنديد بقرار منع الوفد الإعلامي المغربي من التغطية
مدي1 نيوز.كوم و (و.م.ع)
استمع المقال

نددت الجمعية المغربية للصحافة الرياضية بقرار السلطات الجزائرية القاضي بمنع الوفد الإعلامي المغربي من دخول ترابها لتغطية فعاليات الدورة ال19 من ألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي تستضيفها مدينة وهران في الفترة 25 يونيو الجاري الى 06 يوليوز المقبل.

وقالت الجمعية في بلاغ نشرته اليوم الخميس انها " تلقت بصدمة كبيرة وبدهشة أكبر، المنع الممنهج والغريب، الذي تعرض له الوفد الإعلامي المرافق للوفد الرياضي المغربي من دخول التراب الجزائري، عبر مطار وهران الذي وصله الوفد المغربي مساء أمس الأربعاء ".

وبعد أن شجبت "هذا الموقف المعادي للمواثيق الإعلامية الدولية والمصادر لحق الإعلاميين في تأدية واجبهم المهني"، دعت الجمعية "كافة المؤسسات الدولية والقارية الوصية على الإعلام، لمطالبتها بالتحرك العاجل لحماية الوفد الصحفي المغربي المحتجز بمطار وهران الدولي."

وذكرت أنه برغم الجهود التي بذلها ممثلو اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، وأعضاء القنصلية العامة المغربية بوهران ،وأعضاء عن اللجنة الدولية لألعاب البحر المتوسط،" إلا أنه تم التحفظ على أعضاء الوفد الإعلامي المغربي حيث قضوا ليلة بالمطار في ظروف مزرية للغاية."

وأفادت الجمعية بأنه رغم انتظار أعضاء الوفد الإعلامي "أن تستكمل الإجراءات صباح اليوم الخميس، إلا أن سلطات مطار وهران ظلت ثابتة على موقفها، بعدم السماح للوفد الإعلامي بالدخول إلى التراب الجزائري لتأدية مهامه الصحفية".

ومن جهتها، أعربت الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين "عن اندهاشها الكبير، واستيائها العميق، من التعامل غير المفهوم، وغير المقبول"، من قبل السلطات الجزائرية مع البعثة الإعلامية المغربية المعتمدة ، لتغطية أطوار الدورة ال19 من ألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي تستضيفها وهران بين 25 يونيو و06 يوليوز 2022.
وأوضحت الرابطة في بلاغ لها أن السلطات الجزائرية "لم تسمح ، منذ يوم الأربعاء 22 يونيو 2022، وإلى غاية الثانية ظهرا من يوم الخميس 23 يونيو، للبعثة الإعلامية المغربية بالدخول إلى التراب الجزائري لأداء مهامها، بحيث اضطرت البعثة إلى قضاء ليلتها في المطار، مما نتج عنه إصابة أحد الزملاء الصحافيين بضرر استلزم تدخلا طبيا للإسعاف والمعالجة."

و أفادت بأنه "رغم التحركات الجادة والجهود المكثفة التي بذلتها، مشكورة، كل من اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، والقنصلية المغربية بمدينة وهران، لتسهيل عملية دخول البعثة الإعلامية الوطنية، إلا أنه مع الأسف الشديد، لم تلق التجاوب المطلوب والضروري من الجهات المعنية، وخاصة اللجنة المنظمة للألعاب، والسلطات المحلية الجزائرية، وتم التعامل معها بموقف التجاهل واللامبالاة."

ومن هذا المنطلق ،دعت الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين، " السلطات الجزائرية المختصة، والجهات المسؤولة عن تنظيم ألعاب البحر الأبيض المتوسط، إلى ضرورة التبصر والتعقل، والتدخل السريع لتسهيل دخول البعثة الإعلامية المغربية إلى وهران، وضمان سلامتها وأمنها"، مشددة على أنها "تحتفظ لنفسها باتخاذ كل ما تراه مناسبا وضروريا في الدفاع عن حقوق البعثة الإعلامية الوطنية، لدى كل الجهات ذات الاختصاص".
 

الجمعية المغربية للصحافة الرياضية
الجزائر
ألعاب البحر الأبيض المتوسط
الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين

   اقرأ أيضا