تغطية مباشرة

لحسن قني يسلط الضوء على أهمية مركز "تارغانت" ومتحفه المخصص لشجرة الأركان المستوطِنة في جنوب المغرب

أخبار
الجمعة ٠٦ مايو ٢٠٢٢
13:41
استمع المقال
استمع المقال

بمناسبة اليوم العالمي لشجرة الأركان الذي يٌحتفى به في 10 ماي من كل سنة، دشنت محطة "تغازوت باي" مركز "تارغانت" ومتحفــَه المخصص لشجرة الأركان، كما ستنظم "أيام Art’gan" وهي تظاهرة ثقافية، اجتماعية، علمية وفنية مخصصة لهذه الشجرة المستوطِنة في جنوب المغرب.

وسيخصص هذا الحدث للاحتفال بهذه الشجرة المُمَيِّزة للمغرب ولتثمين مساهمتها في التنمية الاجتماعية والاقتصادية والسياحية للجهة، وللتعريف أيضا بمركز "تركانت" ومتحفه الذي يحتفي بهذه الشجرة، إذ أن هذا المركز سيكون فضاء للتعارف وتبادل التجربة بين الزوار والمهنيين والتعاونيات والعلماء المختصين في مجال شجرة الأركان، مما سيجعله من بين أهم مكونات التنشيط بمحطة "تغازوت باي"، وسيعزز تموقع المحطة كمنطقة سياحية تزاوج بين الجمال والطبيعة والتنشيط والتنمية البيئية المسؤولة والتضامنية.

وفي هذا الإطار، يتحدث لحسن قني، أستاذ بمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة، ومختص في شجرة الأركان و التنمية المستدامة، عن أهمية مركز "تارغانت" ومتحفه المخصص لشجرة الأركان المستوطِنة في جنوب المغرب، وكذا كيفية تعزيز صمود شجرة الأركان في مواجهة التغيرات المناخية و حماية هذه الشجرة من التهديدات المحيطة بها.

 

شجرة الأركان
متحف

   اقرأ أيضا